أن بليلا من نسيم السحر

من موسوعة الأدب العربي
مراجعة ٢٠:٣٣، ٣ أبريل ٢٠٢٢ بواسطة Adab-designer (نقاش | مساهمات) (اضافة صورة لأول أبيات القصيدة)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أن بليلا من نسيم السحر لـ معروف الرصافي

اقتباس من قصيدة أن بليلا من نسيم السحر لـ معروف الرصافي

أن بليلاً من نسيم السحر

لمّا جرى في المربع المخمل

أخبر ريّاه أصحّ الخبر

عمّا جرى في الروض للبلبل

إذ هو مذ ألقى به ناظره

من بعد ما ثغر الصباح ابتسم

صادف فيه وردة زاهرة

والطلّ كاللؤلؤ فيها انتظم

مضمومة أوراقها الناضرة

مثل فم يطلب تقبيل فم

فظلّ يرنو مستديم النظر

رنوّ ظمآنٍ إلى منهل

وهي غدت ممّا بها من خفر

محمرّةً من نظر مخجل

ثم تمادى غرداً صادحا

يعلن للوردة أشواقه

ينطق بالحب لها بائحا

وهي التي تفعل أنطاقه

وتنشر الطيب له نافحا

كأنها تقصد انشاقه

حتى غدا البلبل منذ الصغر

في حبّها منطلق المقول

ينشد فيها شعره المبتكر

ولا يني فيه ولا يأتلي

أما ترى الأزهار كيف اغتدت

فراشة الروض عليها تطير

لها جناح هي منه ارتدت

ملاءةً مَوشيّةً من حرير

فهي إلى الروضة مذ ورّدت

أرسلها البلبل نحو الأمير

تحمل للورد أمير الزهر

رسائل الشوق من البلبل

فشاع في الأزهار هذا الخبر

واستَوجب العطف على المرسل

حتى إذا الورد مضى والنقضى

وعادت الروضة كالبلقعه

مسّت حشا البلبل نار الغضا

من حرقة البين الذي أوجعه

لا تسأل البلبل عمّا مضى

في زمن الورد له من دعه

ولكن اسأل في السماء القمر

عن خبر الورد مع البلبل

إذ كان يصغي منهما للسمر

وهو مطلٌّ ناظر من عل

فراشة الروضة ظلّت لذا

تحوم والأزهار من تحتها

تقبّل الزهرة ذات الشذا

طائرة منها إلى أختها

وتسأل الأزهار عمّا إذا

مرّ فقيد الورد من سمتها

لتخبر البلبل بعض الخبر

لعلّه غمتّه تنجلي

فإنه بات حليف السهر

مذ نزح الورد عن المنزل

شرح ومعاني كلمات قصيدة أن بليلا من نسيم السحر

قصيدة أن بليلا من نسيم السحر لـ معروف الرصافي وعدد أبياتها سبعة و عشرون.

عن معروف الرصافي

معروف بن عبد الغني البغدادي الرصافي. شاعر العراق في عصره، من أعضاء المجمع العلمي العربي (بدمشق) ، أصله من عشيرة الجبارة في كركوك، ويقال إنها علوية النسب. ولد ببغداد، ونشأ بها في الرصافة، وتلقى دروسه الابتدائية في المدرسة الرشيدية العسكرية، ولم يحرز شهادتها. وتتلمذ لمحمود شكري الآلوسي في علوم العربية وغيرها، زهاء عشر سنوات، واشتغل بالتعليم، ونظم أروع قصائده، في الاجتماع والثورة على الظلم قبل الدستور العثماني. ورحل بعد الدستور إلى الأستانة، فعين معلماً للعربية في المدرسة الملكية، وانتخب نائباً عن (المنتفق) في مجلس (المبعوثان) العثماني. وانتقل بعد الحرب العالمية الأولى إلى دمشق سنة (1918) ، ورحل إلى القدس وعين مدرساً للأدب العربي في دار المعلمين بالقدس، وأصدر جريدة الأمل يومية سنة (1923) فعاشت أقل من ثلاثة أشهر، وانتخب في مجلس النواب في بغداد. وزار مصر سنة (1936) ، ثم قامت ثورة رشيد عالي الكيلاني ببغداد فكان من خطبائها وتوفي ببيته في الأعظمية ببغداد. له كتب منها (ديوان الرصافي -ط) (دفع الهجنة - ط) (محاضرات في الأدب العربي - ط) وغيرها الكثير.[١]

تعريف معروف الرصافي في ويكيبيديا

معروف الرُّصَافِي (1292 - 1365 هـ / 1875 - 1945 م) أكاديمي وشاعر عراقي.[٢]

  1. معجم الشعراء العرب
  2. معروف الرصافي - ويكيبيديا

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي